مقالات وتحليلات

نحن شعب متقلب مع المتغلب/ ناجي محمد الامام

أحد, 05/22/2016 - 09:39

إن المتتبع لأغلب ما كَتبَ سدنةُ القِلام في عهد "السيبة الأولى" في "باب" مقايضة الولاء المُطلَق بنصف "بيصةٍ" من "نيلة صفانة" من "آمْكُبُل دَقانَه"، وقصيدةٍ عصماء بـ"نفقة"من الأرز الأحمر من إكراميات "بور اندرْ"، و فَتْوَى محكمة المراجع دفعًا لشَرّ "أهل المَدافع" وجلباً للمنافع ، يُدْرك ،بإنصافٍ ، أن ما يُوَّاصلهُ وَرَثَتُهُمْ ،بعد مائتيْ سنة ونيف ، من التزلُّف والإمَّعيَّة و النفعية والتقلب مع المتغَلِّب والتمايل مع "الريح" حيث مالت، هو مرَضٌ وِراثيّ

الأمين الدائم السابق للمنتدى يكتب:.. السلطة و المعارضة معا... في خطر !

جمعة, 05/20/2016 - 06:58

من المعلوم - ضرورة - أن العلاقة بين السلطة و المعارضة تعبر في كل زمان و مكان عن مستوى الحياة السياسية ، و عن درجة تقدم المجتمع و ارتقائه. فالقطيعة التامة و الشك و الريبة المتبادلة بينهما، و التي تحولت منذ خطاب النعمة إلى ما يشبه العداء، كلها عوامل تؤشر إلى مجال سياسي مغلق و مأزوم.

محمد الشيخ يكتب: اليد التي تبني تسبح، والعقل الذي يفكر يبتكر ويتدبر خل الله

خميس, 05/19/2016 - 18:59

سم الله الرحمن الرحيم

 

خطاب  توديع وشكر لعمال إذاعة موريتانيا وقناة المحظرة

 

 

الي كل زملائي المهنيين في شبكة إذاعة الخدمة العمومية

 

دوحة الخير  وأغصانها الجميلة في وطننا الحبيب

 

تسلمت العمل في إذاعة موريتانيا في10 ينائر2012 وكانت الوضعية حينئذ علي النحو التالي:

 

اختطاف واعتقال وتجويع.. نظام مُتهالك يسعى لتصفية مُعارضيه

أربعاء, 05/18/2016 - 08:45

يبالغ الكثيرون في قوة وتماسك النظام العسكري الحاكم في بلادي ، لكن الأدوات التحليلية لأؤلئك تعتمد معطيات بدائية وخرافية بالغة السذاجة.. فليس غريباً أن يُحدثك مثقف أو سياسي عن عامل الحظ أو الصدفة كمرتكزين أساسين لوجود الجنرال الانقلابي ولد عبد العزيز في السلطة لحد اليوم، بدءاً بتفادي ترحيله إلى منطقة لمغيطي بقرار رئاسي من العقيد ولد الطائع أيام العملية الإرهابية الشهيرة..

 

مكره "مستشارك" لا بطل/ سيدي محمد يونس

سبت, 05/14/2016 - 13:58

ما إن تراجعت أسعار الأسماء المستعارة في سوق التطاول على القدوات، حتى أدرك المستشار الرئاسي اسحاق ولد الداه ولد سيد ألمين (الكنتي نسبا البشمركي وطنا) أن الجحر بات مكشوفا ومقبلا على الانهيار، فقرر الخروج بشحمه ولحمه مرددا ما كان يلقنه للتائهين في ظلمات النفق.

مدير إذاعة مويتانيا المقال يكتب: الأقلام التي لا تتغذى على موائد التعيين...

جمعة, 05/13/2016 - 13:14

الأقلام التي لا تنكسر هي تلك التي لا تخبو جذوتها، ولا تتغذى على موائد التعيين، عبثا يظن بعضهم أننا نؤيد رؤية موريتانيا الجديدة بقيادة محمد ولد عبد العزيز التي كسرت الجليد مرات عدة، لأننا موظفون، أو مدراء مؤسسات.

سجين حقوقي يكتب لحراطين من الإهانة الى الكرامة

خميس, 05/12/2016 - 11:48

مرة أخري يعبر الجنرال عن إحتقاره للحراطين و إنكاره لجهودهم في بناء هذا الوطن !

مرة أخري نسمع خطابا مقززا و مهينا لأكثر من نصف المجتمع الموريتاني , قبل أشهر في انواذيبو خرج علينا الرجل بسؤال تهكمي : من هم لحراطين ؟ و لو كان للرجل علم بالمنطق "البرهان بالخلف" لوجد الجواب من خلال التساؤل المقابل : من هم البيظان؟

المدير المساعد لوكالة الانباء يكتب: المعارضة ليست من مكفرات الذنوب

ثلاثاء, 05/10/2016 - 12:00

بين الفينة والأخري يطل علينا وجه قديم يتحرك على أقدام كاذبة ويقذق بلسان سليط حمما من الكلام الساقط سقوط مصالحه المتباكي عليها.... كلهم يتقمص شخصية جديدة ويرتدي قناعا و"يستلف "ضميرا غير متصل بهموم هذا الشعب.....بل"يستلف" ضميرا متصلا بمصالحه الخاصة الضائعة في بحر الإصلاحات الكبيرة التي اكتسبها عامة أفراد هذا الشعب.

جريمة الذهب تدخل البلاد آفاق أزمة بلا حلول

أحد, 05/08/2016 - 09:18

قصة الذهب فكرة مستوردة من تجربة السودان و نيجيريا و الجزائر و بعض البلدان الأخرى (التنقيب السطحي عن الذهب بوسائل متواضعة لا تستلزم تراخيص و لا أجهزة مجمركة و لا وساطات و لا رشاوى) لكنها في موريتانيا جريمة متقنة التنظيم تم حبكها لا من قبل النظام الصوري المتمثل في الوزارات و الإدارات التي تم استغلالها بالفعل لترويج و تنفيذ مخطط العملية، و إنما من قبل النظام الفعلي المتمثل في العصابة الحاكمة المشكلة من عزيز و ثلة من أقاربه.

نظرة في ماهية العقل العسكري: عزيز نموذجا!!

سبت, 05/07/2016 - 10:04
المعلوم أبك

يتعامى الكثير من أصحاب الرأي عن حقيقة غير قابلة للاختفاء أن نظام الأفكار الحاكم للمؤسسة العسكرية الرامي لتحقيق الانضباط والتواصل بين القيادات والجنود غير صالح المرة للتطبيق في الحياة المدنية بل وإنما يؤدي للكثير من المصائب والإخفاقات البالغة، فالفضاء المدني والسياسي والاجتماعي حينما يسيطر عليه العقل العسكري يصاب بمصائب كبيرة، بل العقل العسكري ضار على السلم الأهلي والاجتماعي، فهو عقل صفري أحادي النظرة لا يؤمن بالحلول ، فيلاحظ أن عزيز يتحرك في اتخاذ

الصفحات